Tuesday, September 27, 2016

عمانيات

النص أدناه من وحي الواقع و ما عايشته في عمان،اي تشابه او تطابق لشخصيات واقعية هو محض صدفة لا اكثر،
*كيف تصبح عميقا في عمان:
-اجعل اللويبدة المكان الذي تحتسي فيه قهوتك/شايك-لا يهم ان تدفع ٣٣د بدل فنجان القهوة او كاسة الشاي طالما المكان مليء باصحاب القضايا"او مدعيها" بما فيهم المثقفين و مدعي الثقافة و أبقى فلسفيا جدليا غامضا.
 -ابق نشطا على مواقع التواصل الاجتماعي و لا تترك اي قضية مجتمعية او سياسة الا و علق عليها و تعمق فيها و اذا أردت العمق ف صور فيديو يناقش القضية و انشره على الفيسبوك،اذا كنت شاب ف اختار اطلالة جيدة و حلاقة مرغوبة،اما فتاة ف لا باس بالمكياج المعتاد مع سشوار للشعر،اجعل كلامك في الفيديو عاما و فلسفيا و لا تحاول التلعثم؛ بالتحضير مسبقا للفيديو و ناقش قضايا جدلية بعد
مباراة محلية او قضية طائفية.
 -تبنّ لهجة عمانية مدنية جدا و حاول التخلي عن لهجتك الأصلية و لا بد من "دحش" كلمات او مصطلحات انجليزية اثناء حوارك او نقاشاتك المختلفة،اظهر استغرابك عند سماعك لمصطلح من لهجتك الأصلية.
 -حاول ان تجعل صورك على مواقع التواصل الاجتماعي غامضة، صور لا يفهمها غيرك و لا تضع لها عنوان.ردودك ايضا يجب ان تكون عميقة و تدل على انك فهمان و اذا لم تحسن الإجابة اظهر الإعجاب بالتعليق
 -حاول مشاركة صور و مشاركات العميقيين في مواقع التواصل الاجتماعي و اكثر من تعليق "اعملها ببليك" و اجعل المراهقين و طلاب الجامعات مغرمين بك او مندهشين بعمقك.
 -حاول تأليف رواية تتحدث عن عمق تفكيرك و استشراقك للامور في الحياة و اطلق عليها اسما غريبا يحدث جلبة، جنس عماني / ثدي على رصيف اللويبدة / فض عذرية المجتمع/عودة المثليين في قاع المدينة.
 -حاول دائماً البقاء و التواصل مع أصدقاء عميقين مثلك و التق بهم يوميا محدثا باخبار البلد خاصة و الصحافة و لا باس من شرب العرق حتى لو اضطررت للاستفراغ عدة مرات، سوف تستسيغه يوما و يصبح مشروبك المفضل و تزداد عمقا.
 -شارك صور كتب "حتى لو لم تقرأها" و لتكن روايات او كتب عاف عليها الزمان و لكتاب من التشيك او شرق أوروبا و لا تحاول مناقشتها تفاديا للإحراج
 -حاول ان تذهب لجميع الفعاليات الثقافية و الفنية التي تخص فلسطين او الفن الملتزم او أصدقاء فنانين/برجوازيين ام بروليتاريون و لو كلّفت الحفلة ٥٠> د
 -لا تجالس الذي يفحمك بالراي او يكون دائماً لك بالمرصاد،لا تنسٓ! انت عميق و كلهم ضحلون و هي قاعدتك المريضة التي تضعها صوب عينيك.

Sunday, September 18, 2016